المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السجن 12 عامًا على شابين هاجموا شاب في صالون لتصفيف الشعر في هوغسبو

حكمت محكمة يوتيبوري اليوم 12 عاماً على شابين أحدهما في الـ19 العمر و الآخر في الـ20 من عمره، بعد أن أدانتهما بتهمة  شاب عمره 22 عاماً في محل للحلاقة في يوتيبوري.




تعود أحداث في صيف 2021 ، وتتلخص في دخول شابين ملثمين إلى صالون حلاقة يقع في منطقة Hِgsbo في يوتيبوري، فيما بقي شاب آخر بانتظارهما في الخارج ، وقام الشابين على أحد الزبائن أثناء جلوسه على كرسي الحلاقة، وكان العاملون وعدد من الزبائن متواجدين بالمحل.



وتلقت الشرطة بلاغا عقب وقوع  بنشوب حريق في سقيفة على بعد نصف كيلومتر، وأثناء المعاينة عثرت على أدلة تفيد القضية منها بقايا ملابس محترقة.

وأوضح المحقق ستيفان أولسون أن خبراء الطب الجنائي تمكنوا من التعرف على الحمض النووي للشاب البالغ من العمر 19 عاماً على الملابس المحترقة رغم أنها كانت قطعا صغيرة من القماش المحترق، والتي من المرجح استخدامها أثناء  .



 

وبحسب الشرطة، أن الجناة أعضاء في شبكة إجرامية و أن أيضا كان ينتمي إليها في السابق، فيما وأنكر المدانان في وقت سابق ارتكاب أي .

وتمكنت الشرطة من القبض على أحد مطلقي النار دون الآخر، وجاء حكم المحكمة 12 عاما حضوريا على المدان الأول وغيابيا على الهارب، وإدانة الشاب اذي انتظرهما بالخارج بتهمة التحريض على و المساعدة عليه.



 

و نقل التلفزيون السويدي SVT عن المدعية العامة ماريا توريل قولها أن سبب  ربما يعود لرغبة الشاب الضحية مغادرة الشبكة الإجرامية.
وأضافت توريل، أنه تم إغلاق التحقيقات الجنائية بشأن مشتبه به آخر بسبب عدم كفاية الأدلة ، وفي الوقت الحالي لم يعد هناك من يشتبه في ارتكابه  بخلاف المدانين.
الجدير بالذكر أن المدانين الاثنين استفادا من تخفيف عقوبة الشباب في القانون السويدي بسبب وقوع  قبل إلغاء مادة




قد يعجبك ايضا