المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الدنماركي المتطرف “راسموس” يؤكد أن ما خطط له حدث في مالمو .. والجميع شاهد العنف والمصادمات

يستمر المتطرف الدنماركي راسموس بالودان في أثارة الجدل ، من خلال عدد من التصريحات الجديدة التي تناقلتها وسائل الإعلام السويدية ، حيث نقلت صحيفة اكسبريسن السويدية عن راسموس  قوله ،  أن ما خطط له  قد حدث ، حيث أن حرق نسخة من ” القران” أدت لأحداث شغب وعنف تثبت أن ما يقوله صحيح حول المسلمين والإسلام ، والجميع شاهد العنف والمصادمات العنيفة 




كما صرح راسمو لوسائل إعلام دنماركية  ، انه سويدي الأصل من خلال الأب ، حيث أن والدته الدنماركية كانت على علاقة عابرة مع والده لفترة قصيرة أثناء زيارتها للسويد ، .. و إنه  “راسموس” ولد في الدنمارك ويحمل الجنسية الدنماركية ، ولكنه يعلم أن والده سويدي ، رغم عدم مقابلته له .






وقالت صحيفة اكسبريسن أن راسموس قدم بالفعل أوراقاً إلى السفارة السويدية في الدنمارك  ، التي أحالت القضية إلى مصلحة الهجرة السويدية  ، للنظر فيها و إرسال الرد حول مدى صحة الحقوق القانونية لراسموس للحصول على الجنسية السويدية .




بينما قال راسموس بالودان  بأن يجب ألا يُحرم المواطن السويدي من دخول بلاده.  وأكد انه قد حجز تذكرة طيران إلى ستوكهولم يوم السبت وأبلغ  الشرطة السويدية  أيضاً بذلك لحضور تظاهرة لحرق القران في ستوكهولم  يوم 12 سبتمبر القادم ”.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!