المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الحكومة السويدية تقرر فتح تحقيق حكومي ضد نظام السوسيال لرعاية الاطفال والشباب HVB

بعد انتقادات طويلة وأنتشار لقضايا سوء نظام رعاية الاطفال والشباب  HVB، الذي تقوم الدولة السويدية من خلال ” السوسيال” برعايتهم ، او سحبهم من عوائلهم ، قررت الحكومة السويدية فتح تحقيق كامل في مدى سلامة نظام  HVB. والانتهاكات والأخطاء المتكررة من المسئولين عن هذا النظام وعن الاطفال والمراهقين ..

بعد انتقادات طويلة وأنتشار لقضايا سوء نظام السوسيال ، وهو نظام  رعاية الاطفال والشباب  HVB، الذي تقوم الدولة السويدية من خلال ” السوسيال” برعايتهم  و سحبهم من عوائلهم ، قررت الحكومة السويدية فتح تحقيق كامل في مدى سلامة نظام  HVB. والانتهاكات والأخطاء المتكررة من المسئولين عن هذا النظام وعن الاطفال والمراهقين ..




وقال التلفزيون السويدي أن الحكومة السويدية لديها تقارير عديدة عن سوء سلامة هذا النظام في العديد من القضايا ، والانتقادات التي تم توجيهها اليه خلال السنوات القليلة الماضية ، حيث توجد العديد من الشكاوى من أشخاص ومؤسسات أهلية ، كما رفعت تقارير من الشرطة السويدية عن الانتهاكات وحالات الاغتصاب ، والقتل الخطأ والأصابات والعنف، كذلك الادمان ، بجانب التقرير المرفقة من جهات طبيه عن أصابات وحالات نفسية وعصبية يعاني منها العديد من الاطفال والمراهقين بمراكز ومنازل ” الرعايا -السوسيال” .






وسيتم اتخاذ القرار الرسمي في اجتماع الحكومة السويدية يوم الخميس 18 ابريل ، وفقًا لتقارير SVT News. سيتم تطبيق المراجعة على كل من المنازل التي تديرها أو تشتريها البلديات ، وكذلك المنازل التابعة للدولة. والمنازل التي بها اطفال لدى عوائل أخرى ..



حيث تم تكليف المكتب الحكومي للتفتيش والتحقيق ، وبجانب  مفتشية خدمات الرعاية الصحية (Ivo) لمعرفة كيفية عمل نظام رعاية الشباب HVB. .ومدى سلامته على ان يكون التقرير جهاز لاتخاذ قرارات خلال عام 2020 .

وينصح المتضررين من المواطنين والمقيمين الذين لديهم أطفال تعرضوا للاذى او سوء معاملة او حادث (صحي-نفسي -اصابة )  لدى السوسيال السويدي في احد مراكزه او ببيت عائلة راعية للطفل ، تبليغ مؤسسة الشكاوى الصحية  Ivo