المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الحكومة السويدية تعلن تحملها مسئولية تعويض أي مواطن يتضرر من لقاح “موديرنا” ضد كورونا

أعلنت الحكومة السويدية اليوم الأربعاء 13 يناير ، أنها تضمن تقديم تعويض مناسب للأشخاص الذين قد يتم تطعيمهم بلقاح ” موديرنا ” الأمريكي ، ثم يعانون من آثار جانبية من اللقاح الذي تنتجه الشركة الأمريكية “موديرنا”، رغم أن الشركة غير مشمولة بالتأمين الطبي السويدي مثل لقاح “فايزر” الألماني.




وطلبت الحكومة السويدية  من البرلمان سرعة  استكمال إجراءات التأمين التي تمنح المواطنين الحق في الحصول على التعويضات ، وتحيد سقف التعويض .

 من جهة أخرى قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية لينا هالينغرين في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء 13 يناير :-  “بغض النظر عن موعد اتخاذ القرار الخاص بالتامين والتعويضات الخاصة بالمتضررين من تطعيم لقاح ” موديرنا ” ، فإن الحكومة السويدية تتعهد بتغطية وتحمل  أي تكاليف ” .




ورحبت رئيسة الرعاية الصحية في منظمة البلديات والمحافظات، إيما سبوك، بإعلان الحكومة. يعد أن عدة أعربت العديد من البلديات السويدية عن مخاوفها من إعطاء لقاح موديرنا لأنه غير مشمول بالتأمين في السويد كون الشركة أمريكية غير أوروبية . 




وأكدت إيما سبوك أن الغالبية العظمى ممن عُرض عليهم اللقاح حتى الآن اختاروا أخذه، مرحبة بتوضيح هيئة الصحة العامة بتحمل مسئولية التامين والتعويضات للمتضررين من اللقاح ، 

 






قد يعجبك ايضا