fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الحكم على طالب لجوء “صومالي” بالسجن 18 عام والطرد من السويد لقتله زميله بالسكن !

أصدرت محكمة سويدية حكم بالسجن على هنيد محمد عبد الله ، 22 عامًا ،وذلك لاتهامه بلهجوم بسكين وقتل رجلاً يبلغ من العمر 25 عامًا بعد حفلة في مدينة سكيلفتيا السويدية .الحُكم كان بالسجن لمدة 18 عامًا وطرده من السويد ن معدم إمكانية عودتها بالمستقبل ، وذلك كون أن القتل تم تصنيفه بالاعتداء الجسيم والفعل بقصد القتل .




وتعود الجريمة الي 17 مارس 2019 ،حيث تم العثور على رجل يبلغ من العمر 25 عامًا ميتًا في شقته في مدينة سكيلفتيا. وأظهر الفحص الجنائي في وقت لاحق أن الرجل القتيل وهو شاب عمره 25 عام تم ضربه وتعذيبه أولا ثما قتله.

الشاب القاتل

 

موقع الجريمة -حيث كان عنف جسيم قبل القتل

وتم القبض على محمد عبد الله ، البالغ من العمر 21 عامًا ، لأسباب محتملة للقتل. أما الآخر ، وهو رجل في الثلاثينيات من عمره ، فقد كان يشتبه في ارتكابه جريمة قتل لكنه أطلق سراحه فيما بعد.







وطبقاً للمحكمة ، فقد تعرض الشاب القتيل لهجوم بسكين في ذراعه وساقه و بعدة جروح بعد انتهاء حفلة.أقيمت بشقته ، وكانت دوافع القتل ، أن الشاب المقتول كان يرفض أقامة الشاب القاتل بالمنزل مما جعل الشاب القاتل يقوم بالانتقام منه ..!، حيث كان طالب لجوء مرفوض بدون سكن ، ……وقد جاء المتهم القاتل محمد عبد الله إلى السويد من الصومال في عام 2015. وقد قال أثناء الاستجواب أنه قد تم رفض طلبه للجوء وهناك قرار ترحيل صادر ضده من مصلحة الهجرة السويدية في 27 مارس 2019 – بعد عشرة أيام من القتل.



لمدة شهر قبل الحدث في 17 مارس ، كان يعيش على الأريكة في المنزل مع أشخاص مختلفين. لان الهجرة السويدية طردته من السكن الذي يعيش فيه ….وقال محمد عبد الله في استجوابه “أردت أن أبقى في السويد ، لكن الدولة أجبرتني على العودة إلى وطني”.






قد يعجبك ايضا