المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

البنك المركزي السويدي : نستهدف رفع الأسعار لتنشيط الاقتصاد..ولذلك سعر الكرونة ضعيف

للمرة الأولى يعلق البنك المركزي السويدي علي ضعف الكرونه السويدية ويؤكد أن العملة السويدية ضعيفة ،وتتراجع بشكل حاد ، وان التراجع بقيمة العملة السويدية يزعج فئات اجتماعية واقتصادية عديدة ، ولكن أكد البنك المركزي السويدي ، انه تراجع مهم ، حيث يعتبر وقود للاقتصاد في ظل ضعف المنطقة الاقتصادية الأوروبية .

وقال  ساندرو سكوكو ، كبير الاقتصاديين في أرينا إيدي السويد :-  أن سبب ضعف الكرونة السويدية هو استمرار البنك المركزي السويدي بوضع سعر فائدة صفر ، ولا يمكن أن نرفع سعر الفائدة لكي تتحسن الكرونة السويدية ، لأننا نريد أن نرفع الأسعار بمقدار 2 بالمائة بالسويد  كنسبة تضخم ، وهذا الهدف مهم لكي يتم تنشيط التجار والإنتاج وتدخل قوة عمل جديدة للسوق السويدي ، وبالتالي تنشيط الاقتصاد السويدي .







وأضاف أن البنك المركزي مضطر لذلك لتحقيق فائدة أكبر لقوة الاقتصاد السويدي ، وحركة الكرونة مقابل الدولار واليورو سوف تتحرك تلقائيا بالمزيد من الضعف ، ولكننا سوف نحقق المستهدف …وكان بعض الاقتصاديين حذر من أن سياسية البنك المركزي السويدي ، التي تستهدف رفع الأسعار “التضخم” ، أصبحت خطيرة وترسل أشارات للخارج والداخل أن الكرونة السويدية ضعيفة ، وتؤثر على المواطنين .