المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اغتـ,ــصاب فتاة تبلغ من العمر 15 عامًا في منطقة Hässelby شمال ستوكهولم ليلة راس السنة

قالت الشرطة السويدية أن فتاة   تبلغ من العمر 15 عامًا تعرضت للضرب والاغتـ.ـصاب في  منطقة  Hässelby  في ليلة راس السنة الميلادية ، الفتاة المراهقة نقلت إلى المستشفى في أعقاب اغتـ.ـصابها وضربها في  منطقة غابات في منطقة  هاسيلبي في غرب ستوكهولم. ووفقا للشرطة فأن الفتاة تعرضت لإصابات بليغة نتيجة تعرضها لعنف جنسي لساعات طويلة ليلة رأس السنة الميلادية الثلاثاء 31 ديسمبر




ووفقا لبيان الشرطة السويدية  فأن في الساعة  الثانية عشرة والنصف من يوم رأس السنة الجديدة ، تم إبلاغ  الشرط من قبل شخص اتصل بالشرطة وابلغ بالعثو على فتاة تبلغ من العمر 15 عامًا ، الشخص المتصل اخبر الشرطة أنه عشر على فتاة في طريق قريب من هاسيلبي في غرب ستوكهولم ، وأن الفتاه أخبرته بأنها تعرضت للإساءة والعنف والاغتـ.ـصاب بمنطقة غابات قريبة من المكان الذي وجدها فيه  . وبقي الشخص مع الفتاة حتى وصلت الشرطة.






يقول تو هاج في مركز قيادة الشرطة “عندما وصلنا إلى هناك ، ذكرت الفتاة أنها تعرضت للاغتصاب”. يجب أن يكون الاغتـ.ـصاب قد حدث في الداخل بمنطقة غابات من قبل مجرم مجهول موقع الجريمة  مجهول وغير موجود ، فالفتاة عربت من موقع الاعتداء إلى أن وصلت للطريق الذي وجدت فيه الشاب .

وحول كيفية وصول الفتاة إلى هذه المنطقة وعلاقتها بالشخص الذي اعتدى عليها ،،،، فأن المعلومات الأولية اضطرت لركوب سيارة أجره غير مرخصة لتوصيلها فتعرضت للاعتداء ,,, تم نقل الفتاة إلى المستشفى للفحص.




وقال المتحدث الإعلامي للشرطة بالمنطقة  تو هاج – سوف نتحدث إلى المدعي لمحاولة فهم ما حدث ، وحقيقة الواقعة كاملا ، والفتاة قاصر في عمر 16 عام  ، تعيش مع عائلة حاضنة ، وسوف نتواصل مع الشئون الاجتماعية للمزيد من لتفاصيل ، قد تكون جريمة خطيرة إن تم اكتشاف أن الفاعل شخص بالغ .






المصدر