المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اعتقال طفل في سوريا “خربش” بالقلم فوق صورة الأسد.. فانهال عليه المدير ضرباً وأبلغ الأمن عليه

منذ ساعات وأهل حمص مشغولون بخبر عن طفل رسم فوق صورة الرئيس السوري بشار الأسد وشوهها خلال حصة في إحدى المدارس، قبل أن يلف الغموض مصير هذا الصغير.




فقد اعتقل عناصر من المخابرات طفلا في الصف الرابع الابتدائي يبلغ من العمر 9 سنوات، في مدرسة بقرية مرج القطا بريف حمص الغربي، بزعم تشويهه صورة الأسد، حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان




كما أشار إلى أن مدير المدرسة أقدم على ضرب الطفل وتعنيفه بعدما رسم على “الصورة الرئاسية” في كتاب مادة الاجتماعيات، فيما لا يزال مصير الصغير مجهولا حتى اللحظة.




كما أكد رامي عبد الرحمن مدير المرصد في مداخلة مع “العربية/الحدث” اليوم الأحد، أن مدير المدرسة نفسه هو من أبلغ جهاز المخابرات الذي حضر لاعتقال ابن التسع سنوات.




انتفاضة 2011
وتعيد هذه الحادثة إلى الأذهان حادثة درعا، عندما خط أطفال عبارة “أجاك الدور يا دكتور” على جدار مدرسة ثانوية بنين البلد، في فبراير/شباط من عام 2011، ليتم اعتقالهم بعد ذلك بوشاية من المدير أيضاً.




وحينما طالب أهالي درعا بأطفالهم ردت عليهم الجهات المختصة بأن عليهم “نسيانهم”، ما فجر غضباً واسعاً، اندلعت إثرها شرارة مظاهرات تحولت بعدها إلى حرب طاحنة مازالت تداعياتها مستمرة منذ سنوات. ولم يصدر في حينه أي تعليق رسمي من السلطات حول الحادثة، كما لم يكشف مصير الأطفال أبداً.




قد يعجبك ايضا