المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

المجلس السويدي للصحة : احصائيات مرض السرطان في السويد

قال المجلس الوطني السويدي للصحة والرعاية: ان احصائيات زيادة معدلات السرطان في السويدي ، يقابلها زيادة في حالات الشفاء ، وان عدد أقل من الناس يموتون بسبب السرطان ، حيث انخفض معدل الوفيات من السرطان  في عام 2018،  .

  قال المجلس الوطني السويدي للصحة والرعاية: ان احصائيات زيادة معدلات السرطان في السويدي ، يقابلها زيادة في حالات الشفاء ، وان عدد أقل من الناس يموتون بسبب السرطان ، حيث انخفض معدل الوفيات من السرطان في السويد  لـ عام 2018،  .وسوف تستمر نسبة الاشخاص الذين يتخلصون من هذا المرض في 2019




الا ان الاستثناء هو سرطان الرئة ، حيث تزداد نسبة الوفاة مع صعوبة الشفاء منه . وخلال عام 2018 توفي ما يقرب من 1900 امرأة من هذا التشخيص سرطان الرئة في السويد .

في العام الماضي 2018 ، تلقى 61000 سويدي تشخيصًا يؤكد  اصابتهم بأحد انواع السرطان الخبيث.، كما هو الحال في السنوات السابقة ،نصف هولاء حصلوا علي مستوي من الشفاء التام خلال 10 شهور ، بينما عاني الثلث من تطور المرض ، واستجاب الجزء الاخير للعلاج بشكل جزئي .حيث يحتاج العلاج لسنوات من المتابعة في بعض الحالات 



وقال المجلس السويدي للصحة والرعايا  ان  أكثر أنواع السرطان شيوعا في السويد 

– سرطان البروستاتا للرجال

– وسرطان الثدي للنساء.

غير أن السرطان الذي يسبب معظم الوفيات بين النساء كان سرطان الرئة. في العام الماضي ، توفيت 1900 امرأة في السويد  بسبب هذا التشخيص.

– كما ان سرطان القولون وسرطان البنكرياس، هي أنواع أخرى من السرطان التي تسبب العديد من الوفيات.

عدد الوفيات في 2018  أقل مقارنة 2017
وعلى الرغم من ذلك ، يشير المجلس الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية ، إلى أن معدل الوفيات الإجمالي في السرطان انخفض  في السويد.




يقول ديفيد بيترسون ، المحقق في المجلس الوطني للصحة والرعاية ، “إن العديد من أنواع السرطان التي  يتم الكشف عليا مبكرا ، لديها معدلات عالية نسبيا للشفاء التام و للبقاء على قيد الحياة ، مثل سرطان الجلد وسرطان الغدة الدرقية. والاستثناء الذي يبرز من بين  انواع السرطانات ، هو سرطان الرئة لدى النساء  وتنخفض نسبة البقاء على قيد الحياة”.