المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

إيبا بوش: نقل عائلات الأطفال المتصلين بالجريمة لمدن أخرى بدلاً من وضع أطفالهم في مراكز السوسيال

قدمت نائبة رئيس الوزراء السويدي ووزيرة الطاقة إيبا بوش مقترحاً  جديد سيتم عرضه على الحكومة السويدية وينص على استخدام بدائل أخرى لحماية الأطفال والمراهقين من الجريمة دون سحبهم من عوائلهم من قبل السوسيال .




المقترح الجديد سيعمل على نقل العائلات من مكان سكنهم  إلى منطقة سكن أخرى في محافظة سويدية أخرى  في حال تورط أطفالها في جرائم العصابات ، . واعتبرت إيبا بوش أن هذا البديل سيكون أفضل للعائلة وللأطفال وأفضل للسطات السويدية الشرطة والسوسيال ، حيث يعتبر هذا البديل أفضل من سحب  الطفل  وفصله عن أسرته.




وقالت إيبا بوش إن حلول سحب الطفل لإبعاده عن بيئة الجريمة قد لا يكون مناسب في كل الحالات ، كما لن يكون مناسب كلما كان عمر الطفل صغير ، كما سيؤدي إلى تقسيم العائلات . وفي نفي الوقت فإن زيادة أعداد الأطفال والمراهقين بسبب الجريمة يمكن أن يسبب ضغط وتكاليف كبيرة وأضافت “لدينا ما يكفي من الأولاد الضائعين الذين يفتقرون إلى وجود الأهل في حياتهم”.