المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

إن كنت تسكن في منزل بعقد ثاني “اندر هاند” فلن تحصل على دعم الكهرباء الذي سيدفع في شهر فبراير

يخاطر الأشخاص الذين استأجروا منازلهم بعقد ثاني لعدم تلقي دعم الكهرباء. وذلك لأن غالبًا ما يكون المستأجر الأول الذي وقع العقد مع شركة السكن هو على الاتفاقية مع شركة الكهرباء، وذلك بحسب تقرير راديو السويد .

 




وقالت الحكومة إنه يجب دفع دعم الكهرباء للأفراد في شهر شباط فبراير القادم، حيث سيتم دفعها إلى الشخص المذكور اسمه في العقد مع شركة الكهرباء، فعندما تأجر شقة بعقد ثانٍ عادة ما يكون المالك أي الشخص الذي يمتلك الشقة أو الذي لديه عقد أول مباشر مع شركة السكن هو من لديه عقد مع شبكة الكهرباء، وبالتالي فإن اسمه مدون بالعقد مع شبكة الكهرباء.




وفي حال قيام المستأجر الثاني بدفع فواتير الكهرباء فيجب عليه بالتالي الاتفاق مع المالك للحصول على نصيب من المال المدعوم، ولكن ليس من المؤكد أنهم قد يتوصلون إلى اتفاق. مارتن هوفر باري من جمعيات المستأجرين يخبر أن الأشخاص الذين لديهم صعوبة في سوق الإسكان هم من سيتضررون من ذلك، فقال:



“إنهم أولئك الذين لا يستطيعون الحصول على عقد إيجار أول من الشركة مباشرة، أو لا يستطيعون الحصول على عقد إيجار، وربما ليس لديهم نقاط كافية ضمن شركة السكن، أو من ليس لديهم مبلغ للشراء، قد يكون هؤلاء المتضررين من الشباب، أو ربما من المهاجرين.

 

فهذه المجموعات قد لا تمتلك محافظ مليئة بالمال، ولسوء الحظ قد تكون هذه المجموعات هي من لديها أسوأ تكاليف للسكن.




قد يعجبك ايضا