المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

آراء العرب حول الاندماج في السويد.. لسنا سويديين!

في السويد يعيش المهاجر 10 و20 و30 عاماً وهذا قد يعتبر أكثر من نصف عمره الحقيقي ، حيث يحصل المهاجر على الجنسية السويدية ويعمل ويتزوج وينجب الأطفال ويعيش سنوات طويلة في السويد ليظهر سؤال مهم  وهو .. هل أندمجت في السويد ؟ هل تشعر أنك سويدي ؟



الاستطلاعات التي تقوم بها وسائل إعلام ومراكز استطلاع تشير أن كلما كان الشخص دخل السويد صغير أو ولد في السويد سيكون له شعور بالانتماء أكثر ، بينما 80 بالمائة من العرب أو ذو الأصول القادمة من الشرق العربي يقولون  “لا”    ويقولون أن لديهم اندماج محدود ..ولا نشعر إننا سويديين ـ فربما نشعر إننا عراقيين أو سوريين أولاً ثم سويديين .



وفي أسبوع راديو السويد في منطقة شيستا بستوكهولم، استطلع  آراء بعض الأشخاص حول المدة التي عاشوها في السويد، ومدى شعورهم بالانتماء اليها.
قول لجين ”نعم ولا”  لقد اندمجت، لأنني جئت إلى السويد عندما كنت صغيرة، كان عمري حينها 11 عام تقريبا ولكني انتمي لأصولي الحقيقية،  

. تقول أمينة. ”كلا، رغن أنني من مواليد السويد، لكن أشعر أنني لاجئة، ولم أندمج في البلد”،




استمع لأراء العرب السويديين باللغة العربية 

من هنا