2064208794886970904325479003536687121329524600425315324472245504212526005725130050271089310972575504800025427858507245242600075989350420651555

بعد ساعات من قرار وقف التفتيش والرقابة وفتح الحدود السويدية..تدفق ملحوظ للمهاجرين من طالبي اللجوء الي السويد


بدا اليوم وعند تمام الساعة 12 من منتصف الليل من ليلة 3 -4 مايو   توقف عملية التحقق من الهويات في جميع وسائل المواصلات الجوية والبرية والبحرية المتجهة من و الى السويد، تنفيذا لقرار الحكومة السويدية .

وستتوقف كل عمليات التفتيش على الهويات التي كانت تقوم بها شركات النقل الجوي والبحري والبري في الدنمارك قبيل التوجه الى السويد وستتوقف الشرطة السويدية عن التفتيش المباشر ،ولكن سوف تستمر بالرقابة والتحقق من الهويات في حالات محددة داخل الاراضي السويدية.

وسجل اليوم 4 مايو الي منتصف اليوم زيادة ملحوظة في اعداد العابرين للحدود قادمين الي السويد ...تقدر بـ 20% عن الايام السابقة ..وهو ما فسر  بزيادة اعداد المهاجرين القادمين الي السويد من العالقين في الدنمارك سابقا ....

ومن المتوقع أن يزداد عدد القادمين الى السويد من طالبي اللجوء عقب قرار وقف التفتيش والرقابة علي الحدود السويدية والقادمين الي السويد برا وجوا وبحرا ....

لكن وزير الداخلية أنديس ايجيمان قال في مقابلة لقناة تي في 4 .."بأن الزيادة في اعداد اللاجئين المتوقعة ستكون ربما  بسيطة: -وقـــــــــال أعتقد بأن ذلك سيكون له تأثيراً طفيفاً في عملية اللجوء الى السويد بعد ان استقر الوضع في 12 شهر الماضية وبعد تنفيذ قوانين هجرة مشددة لاتشجع علي الهجرة للسويد بجانب سيطرت تركيا علي تدفق المهاجرين الي الاراضي الاوربية ، ولذلك ارى بأن اعداد طالبي اللجوء لن تزداد كثير"   .


الا ان جهات سويدية بالهجرة السويدية  تعتقد زيادة اعداد طالبي اللجوء (الوهمين) وهو طالبي اللجوء الاقتصاديين  الذين يتحركون بين الدول الاوربية لاهداف اقتصادية والبحث عن العمل (الاسود)، وسوف يتوجهون الان للسويد لتقديم طلبات لجوء من اجل الحصول علي المساعدات التي تقدم لطالبي اللجوء اثناء النظر بطلباتهم ....

 وتقوم في الوقت الراهن مصلحة الهجرة السويدية بعمل تقدير لتبعات قرار إلغاء التحقق من الهوية على الحدود وتقدير مدى التأثير المتوقع على عدد من طالبي اللجوء.

 وكانت أخر التوقعات لمصلحة الهجرة حتى نوفمبر المقبل، بين انخفاض وارتفاع  لاعداد اللاجئين المتوقعة ..و لم تضع بالحسبان قرار إلغاء التحقق من الهوية وسهولة العبور بين الحدود ، لكن التقديرات أشارت الى أن عدد طالبي اللجوء سيتراوح ما بين 22 ألف في حالة استمرار الرقابة ..ولكن حاليا بعد رفع الرقابة فأن المتوقع ان يصل اعداد اللاجئين القادمين الي السويد الى اكثر من 45 ألف الي 65 الف لاجيء لنهاية  عام 2017

قرار الحكومة بالتوقف عن التفتيش على هويات الركاب القادمين الى السويد وتشديد المراقبة على الحدود سيترتب عليه أيضاً زيادة العمل في جهاز الشرطة والحاجة لمزيد من الموارد. 





تعليقات فيسبوك
0 أترك بصمتك بتعليقك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للتعليق سوف نقوم بالرد اذا وجد استفسار

كافة الحقوق محفوظةلـ المركز السويدي للمعلومات SCI 2016
Design: Ar Koder