2064208794886970904325479003536687121329524600425315324472245504212526005725130050271089310972575504800025427858507245242600075989350420651555

الهجرة السويدية تخفض عدد موظفيها وتغلق الكامبات وتركز عملها لأصدار قرارت لملفات اللجوء العالقة منذ 2015 و2016 قبل صيف 2017


 الهجرة السويدية  تُخفض عدد موظفيها  20 يناير 2017   – السويد - ستوكهولم: 

أعلنت مصلحة الهجرة السويدية أنها تعتزم خفض أعداد موظفيها والعودة إلى عملها كمؤسسة أصغر، بسبب الخفض التدريجي للميزانية والتراجع الذي تشهده البلاد في أعداد طالبي اللجوء. وأوضحت، أن مخططها القادم يهدف إلى إلغاء نحو 23500 من العقود المباشرة خلال فصل الربيع القادم، ما يعني تراجع الحاجة إلى الموظفين. وسيشمل ذلك بالمرحلة الأولى العاملين في المنطقة الوسطى من كالمر ويونجشوبينج وفيكغو الي يتبوري ونورشوبينج واوبسالا . 

واوضحت  مسئولة العلاقات العامة بالهجرة السويدية :- إن لدى مصلحة الهجرة مهمة كبيرة مستمرة فيما يتعلق بفحص القضايا والنظر فيها. وينطوي ذلك على أن نكون قادرين على إعطاء جميع أولئك الذين انتظروا لفترات طويلة، قراراتنا بشأن طلبات لجوئهم حتى الصيف القادم 2017، 
حيث قررت سلطات الهجرة السويدية التركيز علي انهاء دراسة طلبات اللجوء القديمة، وأصدار قرار لكل قضايا وملفات اللجوء العالقة منذ 2015 و2016 قبل اجازة الصيف القادم 2017
وإعطاء الأولوية للبت في هذه الملفات لطالبي اللجوء .  


وسيتم العمل بعملية التقليص هذه ضمن مراحل متعددة. الأولى منها ستبدأ مع أقسام استقبال طالبي اللجوء ،والتي تتزامن مع إخلاء العشرات من أماكن الإقامة ،حيث تم نقل 16 الف لاجي الي كامبات اخري وغلق الكامبات التي كانوا يسكنون فيها ، يبدأ بعدها وضمن خطة طويلة الأجل، خفض تدريجي لميزانية المصلحة خلال عامي 2018 و 2019. حيث لن  تستقبل السويد الا جنسيات وفئات محددة من طالبي اللجوء ،وباقي طالبين اللجوء سوف يتم رفض طلباتهم التي لا اساس لها فور تقديهم .

وقالت القائمة بأعمال مديرة الموارد البشرية في المصلحة كريستينا هفرغورد: “في الوقت الذي يتم فيه خفض العمل في أقسام استقبال طالبي اللجوء، بسبب تراجع أعدادهم،سوف نعمل علي التركيز علي منح قرارات لكل طالبي اللجوء المنتظرين لقرار نتذ 2015 و 2016 ...يجب ان يستلم الجميع قرارتهم ونحدد من سيبقي ومن سيغادر السويد ! 

من جانب اخر سيتم تخصيص ادارة لتسريع ومعالجة  طلبات تجديد الاقامة المؤقتة التي سيبدا ظهور او الطلبات للتجديد خلال صيف 2017  ...وايضا الاهتمام  بمنح تراخيص الإقامة من أجل الدراسة أو العمل في السويد”. وأضافت: “علينا وخلال العام 2017، أن نعمل على تعزيز فحصنا لقضايا اللجوء المقدمة إلينا و خفض موظفينا في أقسام الاستقبال”.



تعليقات فيسبوك
0 أترك بصمتك بتعليقك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للتعليق سوف نقوم بالرد اذا وجد استفسار

كافة الحقوق محفوظةلـ المركز السويدي للمعلومات SCI 2016
Design: Ar Koder