2064208794886970904325479003536687121329524600425315324472245504212526005725130050271089310972575504800025427858507245242600075989350420651555

طالبي اللجوء العراقيين بالمانيا يواصلون العودة الطوعية وسحب طلبات اللجؤ!

طالبي اللجوء العراقيين بالمانيا يواصلون العودة الطوعية

الهجرة واللجوء الي اوربا  -المانيا
بلغ عدد طالبي اللجوء الذين غادروا ألمانيا طوعاً خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي عبر مطار فرانكفورت نحو 6000 لاجئ، بحسب الشرطة الألمانية. 

وتشير البيانات إلى أن مجموعهم خلال العام الماضي قدر بحوالي 15 ألف، وأغلبهم من العراق ألبانيا والمنطقة الناطقة بالفارسية  . وأفادت بيانات الشرطة الاتحادية في ألمانيا بأن نحو 6000  طالب لجوء غادروا ألمانيا بشكل طوعي خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي 2016 عبر مطار فرانكفورت.
 وأوضحت الشرطة الألمانية أن مجموع اللاجئين الذين غادروا ألمانيا في العام الماضي 2015 عبر هذا المطار الذي يعتبر أكبر المطارات الألمانية عائدين إلى أوطانهم بلغ 15 ألف لاجئ. 
من جانبه، قال أندرياس يونغ رئيس إدارة الشرطة الاتحادية لصحيفة “فرانكفورتر نويه برسه” الألمانية إن الكثير من هؤلاء كانوا قد أصيبوا بخيبة أمل وأقروا بأن التوقعات التي راودتهم عن الحياة في ألمانيا لم تتحقق”. بجانب انهم تعرفوا علي حقيقة اجراءات اللجوء بالمانيا  حيث من الصعب منح قرار اقامة لطالبي اللجوء العراقيين حيث يتم معاملة ملفاتهم بشكل فردي وفقا لقضية كل طلب لجوء ،وليس كما هو الحال لملفات اللجوء لطالبي اللجوء السوريين الذي يتم التعامل معهم بشكل جماعي في منحهم الاقامة .

وأشار يونغ إلى أن أغلب هؤلاء اللاجئين ينحدرون من العراق و ألبانيا والمنطقة الناطقة باللغة الفارسية، مضيفاً أن شبكات التهريب كانت أوهمتهم بأن كل واحد منهم سيحصل في ألمانيا على منزل وسيارة و1000 يورو شهرياً، “ثم سريعا ما يفيق ضحاياهم على الواقع”.

ولقد اظهرت بيانات الشرطة الالمانية ارقام العائدين طوعا كما يالي:-

عدد العائدين طوعا  خلال عامي 2015 الي 1/4/2016     من جميع الجنسيات                      21452 الف طالب لجوء 
عدد العائدين طوعا  خلال عامي 2015 الي 1/4/2016     من البانيا والبوسنة وصربيا            8234
عدد العائدين طوعا  خلال عامي 2015 الي 1/4/2016     من المنطقة الناطقة بالفارسية      6789  
عدد العائدين طوعا  خلال عامي 2015 الي 1/4/2016     من العــــــــــراق                              5246  
عدد العائدين طوعا  خلال عامي 2015 الي 1/4/2016     من دول اخــــــري                           1183

الجدير بالذكر ان الكثير من طالبي اللجوء العراقيين انسحبوا من المانيا ،عائدين طوعيا الي العراق او الي دول اخري يحملون اقامتها ،بعد ان تفاجئوا بالواقع والظروف المعيشية  الصعبة ،التي يتعرض لها طالبي اللجوء في المراحل الاولي من تقديم اللجوء بالمانيا ، حيث  اضطرت المانيا الي اسكان طالبي اللجوء بمخيمات ومراكز ايواء غير مجهزة ،نتيجة التدفق الكبير لطالبي اللجوء في صيف 2015
من جهة اخري فضل العديد من طالبي اللجوء العراقيين تقديم اللجوء بدول اخري مثل السويد وفنلندا .الا  ان تلك الدول بدأت بممارسة سياسة تشدد نحو الهجرة والمهاجرين ..
مما أدي للكثير من طالبي اللجوء الانسحاب والعودة للعراق  ، والحصول علي مساعدات مالية يتم صرفها لطالبي اللجوء العائدين للعراق ، ثما يقوم هولاء اللاجئين بالمزوج مرة اخري الي دول الجوار مثل تركيا والعراق والتقديم علي مفوضية اللاجئيين التابعة للامم المتحدة للحصول علي فرصة للتوطين في أمريكا وكندا واستراليا ، بعد ان فقدوا الامل في الحصول علي فرص بالدول الاوربية التي اصبحت متشددة .
اقراء ايضا:
تعليقات فيسبوك
0 أترك بصمتك بتعليقك
كافة الحقوق محفوظةلـ المركز السويدي للمعلومات SCI 2016
Design: Ar Koder